قصة تطبيق عربي ساهم في التبرع بأكثر من مليون درهم

تطبيقات الهواتف الذكية ميدان مفتوح لمشاريع الريادة الاجتماعية و تطبيق آي خير يحقق نجاحا مميزا يدل على فرص واعدة
1.0 (1)

مشاريع الريادة الاجتماعية وجدت متنفسا آخر في عالم التقنية والاتصال، فأصبحت تطبيقات الهواتف ميدان ريادة آخر للمساهمة في تحسين حياة المجتمع والمشاركة في الأعمال الخيرية. قد لا يكون هذا شائعا في العالم العربي حتى الآن، ولكن تطبيق آي خير بدأ في تحقيق نتاج باهرة

ما هو تطبيق آي خير؟

آي خير هو أول تطبيق في الوطن العربي للتبرع ودفع الصدقات من الجوال، حيث يمكنك التبرع للجهات الخيرية أينما كانت دون الذهاب لأي مكان، عبر الرسائل النصية القصيرة والحساب البنكي والبطاقات الإئتمانية.

من قلب المعاناة يخرج الإبداع! كيف بدأت قصة التطبيق؟

تبدأ المغامرة من ٢٠١١ عندما بدأت الأحداث السورية في التصاعد حيث يقول المهندس محمد شاهين  أحد مؤسسي التطبيق:

” عندما بدأت المعاناة السورية خطرت لي فكرة أنا وصديقي المهندس عبد الرحيم (المؤسس الآخر) بتطوير تطبيق للتبرعات في الإمارات، تطبيق بإمكانه أن يربط الجهات الخيرية بالمتبرعين من خلال أجهزتهم المحمولة. التطبيق عبارة عن مكان واحد للمتبرع من خلاله يستطيع التصفح والتبرع لمعظم الجهات الخيرية في الإمارات ومشاريعهم الخيرية أيضًا خارج البلاد، كحملات الإغاثة لأخواننا السوريين، والحملات الخيرية في إفريقيا، وأطلقنا عليه اسم آي خير ikhair”

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

بدأ التطبيق رحلته الفعلية عام ٢٠١٢ وتوفر على كل من متجر قوقل ومتجر آبل، الفكرة تكمن في تسهيل عملية التبرع وجعلها تتم من خلال مجرد رسالة نصية للجهة الخيرية دون الاضطرار للذهاب لأي مكان وإضاعة الوقت في الزحام والطرق، فقط بكبسة زر يصل تبرعك للجمعية الخيرية المراد التبرع لها.

في البداية كان النمو بطيئًا بشكل كبير كأي فكرة جديدة على المستخدمين، بداية كادت أن تصيب صاحبها بالإحباط ولكن على عكس المتوقع لم يحدث ذلك، بدأ المؤسس محمد شاهين ومعه الفريق -وكان وقتها ثلاثة أشخاص فقط- في تطوير التطبيق ودمج تقنيات حديثة به مثل تقنية Deep linking (والتي قام محمد شاهين بتطويرها مع فريقه أيضًا من خلال شركته الناشئة Appgain inc ) حتى حدث النمو الكبير الذي نرى آثاره الآن في عام ٢٠١٨.

نمو متسارع وإنجازات ضخمة

  • من ثلاثة أشخاص إلى فريق كامل يضم أكثر من ١٠ أشخاص يتولون مسؤولية التطبيق من تطوير وتسويق وتسهيل عملية التبرع على المستخدمين.
  • أكثر من ٨ ملايين درهم تبرعات تمت من خلال التطبيق (أكثر من ٥٠ ألف عملية تبرع) حتى الآن وفي ازدياد.
  • أكثر من ٤٥ ألف مستخدم حتى الآن.
  • المساهمة في ٨٥ حالة عاجلة من مختلف الأنواع بالتعاون مع جمعية الإحسان الخيرية.
  • أكثر من مليون درهم تبرعات لحالات عاجلة تمت من خلال التطبيق.
  • في رمضان السابق حقق التطبيق قرابة المليون درهم تبرعات (في شهر واحد).
  • يضم التطبيق حتى الآن ١٨ جهة خيرية موثقة.
  • المساهمة في ١٥٠ مشروع خيري من جميع الجهات الخيرية وأيضًا حملات إغاثية كبيرة كحملة من أجلك يا صومال والحملات الموجهة للإخوة السوريين والعراقيين.

لماذا يُنصح المستخدم  بتحميل تطبيق آي خير ؟

  • يُعد التطبيق حلقة وصل بين المتبرعين والجهات الخيرية بطريقة مرنة وسهلة للغاية.
  • يدعم طرق التبرع المختلفة مثل التبرع بالرسائل النصية والحساب البنكي وبطاقات الإئتمان.
  • عقود موثقة مع الجهات الخيرية الموجودة على المنصة.
  • لا تحتاج لمغادرة مكانك لبذل الخير وإنما بضغطة زر تساهم في تغيير حياة محتاج

لماذا على الجمعيات الخيرية استخدام تطبيق آي خير ؟

  • أقدمية التطبيق في العالم العربي حيث يعمل منذ ٢٠١٢.
  • قاعدة بيانات لأكثر من مليوني مستخدم للتواصل عبر الرسائل النصية.
  • منبه للصدقات ينبه المستخدم للتبرع لمشروع ما في التطبيق.
  • قسم خاص للحالات العاجلة.
  • لوحة تحكم خاصة بالجمعيات الخيرية للتعديل في مشاريعهم ومحتواها.

أبرز الجهات الخيرية التي استفادت من تطبيق آي خير

• جمعية الشارقة الخيرية

• هيئة الأعمال الخيرية

• جمعية بيت الخير

• الهيئة العامة للأوقاف  – أبو ظبي

• جمعية دبي الخيرية

• جمعية الرحمة الخيرية

• مؤسسة تحقيق أمنية

• أوقاف الشارقة

• جمعية دار البر الخيرية

• الهلال الأحمر الإماراتي

وفي الخاتمة يقول محمد شاهين ” وصل التطبيق لنجاح كبير، وأمامنا فرصة كبيرة للنمو والتطور حيث  نقوم الآن بعدة تطويرات في التطبيق ستجعل منه الأول في العالم العربي كمنصة للتبرع والعمل الخيري وليس مجرد وسيلة للتبرع، نسعى أن نجعل آي خير ملتقى لكل رواد العمل الخيري في الوطن العربي. الآن نطمح أن يدعمنا كل محبي الخير للوصول لحلمنا وهو أن يكون التطبيق باب خير لكل حالة إنسانية في الوطن العربي والشرق الأوسط وإفريقيا”.

[ رابط التحميل ]


هذه تغطية لمشروع مميز يستحق أن يصل إلى جمهور واسع، فإن كنت تبحث عن انتشار لمشروعك أو دعم له، بإمكانك طلب تغطية مجانية عبر هذا النموذج.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!