الإعلام الاجتماعي فرصة للاستثمار الفردي

لا يزال الإعلام الاجتماعي في العالم العربي مبتدئا من ناحية الاستثمار، وفي هذا المقال أبرز خصائصه من جانب الاستثمار الفردي.
2.0 (1)

بداية يمكننا تعريف الإعلام بأنه وسيلة لنشر المعلومات وإيصالها إلى الناس بهدف رفع الوعي وتنمية الثقافة والحفاظ على استمرار العلم بما يجري حولنا من أحداث وأخبار ومستجدات في شتى المجالات وذلك باستخدام أدواته المختلفة.

الإعلام الاجتماعي جديد متجدد

لا يزال الاعلام الاجتماعي في العالم العربي مبتدئا ، وقليلا ما تم التطرق إليه إلا أنه وبمرور الوقت نظرا لأهميته الحقيقية في حياتنا وكونه واقعا في حياتنا اليومية فقد بدأ يحظى باهتمام الباحثين والمتعلمين والمتعاملين معه كوسيلة للتواصل ونشر المعلومة وتبادلها على نطاق أوسع بكثير مما كان يمكن الوصول إليه بواسطة الاعلام التقليدي ، فهو وسيلة جديدة ومنافسة بل ومتقدمة جدا على تلك الوسائل المعروفة سابقا والتي لا تزال تستخدم على أية حال حتى الآن إلا أنه يصعب التنبؤ بمستقبلها في السنوات القليلة القادمة حيث يشهد مجال الإعلام نقلات سريعة ومتطورة جدا لارتباطه الوثيق بتقنيات الاتصال المتجددة باستمرار

الإعلام الاجتماعي سريع دائم

من أهم مزايا الاعلام الجديد سرعة نشر المعلومة وعدم التقيد بمواعيد محددة كما يحدث في الاعلام التقليدي حيث يعرض نشرات الأخبار في ساعات محددة خلال اليوم والليلة ، أو الصحف التي تصدر كل صباح ، أو المجلات التي تنشر شهريا مثلا وذلك بهدف جذب المتابع وتحقيق أرباح مادية أو أسبقيات تنافسية وتفرد في نشر المعلومات التي تملكها ولذلك فالاحتكار هو أحد أدوات الإعلام التقليدي التنافسية إن جاز التعبير.

الإعلام الاجتماعي حُر مستقل

هناك ميزة أخرى للإعلام الجديد وهو حرية النشر حيث لم تعد المعلومة أو الخبر مقتصرة على خبر صحفي أو نشرة أخبار يقرؤها مذيع على رأس إحدى ساعات اليوم ، فاليوم أصبح كل منا يمكن أن يمارس دورا إعلاميا ولو بصورة مصغرة تتمثل في خبر صغير أو صورة ملتقطة لحدث ما ، أو مشهد فيديو لحادثة ينقلها مباشرة إلى المتابعين عبر وسائل الإعلام الجديد دونما حاجة لمراجعة مدقق أو تدخل رقيب ، فضلا عن اتساع مساحة الحرية في نشر وتبادل المعلومات حيث لا مكان للحذف والاقتصاص والمنع لاعتبارات أخلاقية أو سياسية أو ما شابه إلا في أضيق الحدود بل ومن خلال اجراءات مطولة لا تكاد تتم إلا وقد وصلت المعلومة إلى أجهزة الملايين من البشر .

الإعلام الاجتماعي فرصة استثمار

إن هذه المزايا المنسوبة إلى الإعلام الجديد تعد بوابة هائلة لتدفق المعلومات وتبادلها بين المستخدمين،وبالتالي فإن محاولة استثمار هذه المزايا لتحقيق أهداف شتى لم يعد أمرا مرهقا أو مكلفا كما كان في السابق،وهكذا فقد تزايدت اليوم أعداد المستثمرين الأفراد خاصة في الإعلام الجديد سواء لتحقيق أهداف تعليمية أو تجارية أو فنية أو غيرها،ومن اللطيف أن نذكر بأن لكل مجال رواده ونجومه ولذلك فأوائل المستثمرين لوسائل الإعلام الجديد هم بالطبع نجومه ورواده غدا.

الاستثمار في الشبكات الاجتماعية يتطلب فهما لها، لذا فإن مدونة الإعلام الاجتماعي  متخصصة في كل ما له علاقة بالإعلام الاجتماعي كالشبكات الاجتماعية و التدوين و تطرح جملة من المقالات التحليلية التي تساعد القارئ على فهم الإعلام الاجتماعي بشكل أفضل، و باستعمال مختلف وسائله بشكل أحسن و أنفع. كما تهتم المدونة بآخر التطورات التي يشهدها الإعلام الاجتماعي.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!