٥ أسباب تفسر لك حاجتك إلى كاتب محتوى محترف

هذا المقال يخبرك تمامًا بالأسباب التي تشجعك على أن تحسم قرارك بشأن استخدام كاتب محتوى متخصص لمساعدتك في مدونتك
3.7 (3)

تعال معي للحظةٍ فقط. استخدم مخيلتك، وَدَعنا نذهب إلى باريس. ها نحن ذا؛ في مقهى باريسيّ طريف، نتناول الطعام في الهواء الطلق، نتذوق الشوكولاته ونحتسي القهوة في ظهيرةٍ ربيعيّة جميلة.

المتسوقون يتنزهون وأشعة الشمس تضيء “برج إيفل” في الأفق. هل أنت معي؟ هذا جيد. أعرني الانتباه الآن. بعد رشفتي الأخيرة من قهوة الإسبريسو، أسألك، “إذًا كيف هو حال المدونة الخاصة بشركتك؟” فتجيبني أنت بتنهّد أليم، وهمهمة يائسةٍ من الحياة: “يمكنني أن أكون أفضل بكثير”

أنت تحتاج لكاتب محتوىً .. الأمر واضح كوضوح ارتفاع برج إيفل بشكلٍ مهيبٍ خلفنا ..

وقت الاعتراف، أنا أهرب فقط من خلال كتاباتي، وأردت حقًا أن أزور باريس لدقائق معدودةٍ وحسب، لكنني أشكرك جزيل الشكر على تحمل تشبيهي القسريّ. بغضّ النظر عن الإجازات الأوروبية الوهمية، فالنقطة لا تزال قائمةً؛ أنت تحتاج كاتب محتوى، وأنا هنا لأخبرك السبب.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

١. ليس لديك الوقت الكافي

أتحدث مع أصحاب الأعمال ومتخصصي التسويق كل يوم وهم يجيبون عن سؤالي بشأن محتواهم على الويب بنفس الأسلوب الذي أجبت به أنت في باريس. أريد أحيانًا أن أصل لهم من خلال الهاتف فقط وأصافحهم وأسألهم: “لماذا تعتقد أنّك لا تحقق أداءً أفضل؟ يعود السبب إلى أنّك لا تملك الوقت” أريد أن أفعل ذلك، لكنني لا أفعل.
يمكنني أن أضمن لك أن تسجيلات اعتداءاتي على الناس عبر الهاتف نظيفة كليًا. على أي حال، سبب عدم قدرتك على مواكبة جدول الكتابة المزدحم بسيط؛ هو أنّك لا تملك الوقت. لحسن الحظ، فالحل بسيط للغاية أيضًا؛ وظّف كاتب محتوىً! يملك كاتب المحتوى الوقت لتطوير محتواك، ليس ذلك وحسب، بل فِعل ذلك طوال الوقت، ليتمكن من إنجاز الأمر بصورةٍ أسرع منك.

٢. كتابة المحتوى هي أكثر من مجرد كتابة

عندما توظف كاتب محتوى، فأنت لا تُحضر فقط شخصًا سيكتب لك محتوىً عامًا قد ينطبق أو لا ينطبق على أعمالك التجارية؛ بل أنت توظف عضو الفريق الذي سيعتني بأعمالك وسيكون حريصًا على تعلّم كيفية عملك، ومن هم جمهورك، ونجاحاتك وجوانب فشلك الكبيرة. عندما يحصل على كل المعلومات التي يحتاج إليها، سيقوم من أجلك بأمور أكثر من مجرد الكتابة.

فهو سيتفاعل مع جمهورك في مرحلةٍ تكون فيها غير قادرٍ على الحفاظ على هذا الجمهور. ليس هذا وحسب، بل إنّ كتّاب المحتوى متمرّسون في أساليب السيو (تحسين محركات البحث) والشبكات الاجتماعية وHTML وأحيانًا برامج التصميم الجرافيكي. كتابة المحتوى تعني أن يكون لديه شيء من كل شيء، وهذا أمر جيد في صالحك.

٣. كاتب المحتوى الجيد ذو انطباع جديد

كاتب المحتوى الذي يستحقّ التشبث به هو الذي سيساعدك في الاهتمام بأعمالك وسيعمل بلا كللٍ ليفهمها. وبناءً على ذلك، سينظر كاتب محتواك إلى منتجك دون معرفةٍ مسبقةٍ عن وجوده، في كثيرٍ من الحالات. الخطأ الشائع في التسويق والإعلان هو أنّه يتم من خلال الرؤساء التنفيذيين ورجال الأعمال المقربين جدًا من منتجاتهم الخاصة.
من وظيفة كاتب المحتوى أن يأخذ منتجك، وينظر إليه بطريقةٍ جديدة منعشة، ويبيعه لعملاء جدد ذوي انطباع جديد عمّا يجعل المنتج رائعًا. إذا غُمست لغة مبيعاتك في المصطلحات وكلام التسويق الذي لا يعني أي شيء فعليًا، عندها ستحتاج بالتأكيد إلى المساعدة من كاتب محتوى.

٤. المحتوى الجديد يعني نتائج أفضل

يجب أن أسير دون أن أذكر هذه النقطة، لكنني أذكرها على أية حال. محركات البحث تحب المحتوى الطازج! التعبئة الدورية لصفحات موقعك بالمحتوى الجديد والمتغير باستمرارٍ الذي يمكّن الكلمات المفتاحية وليس مزعجًا، ومكتوب من أجل البشر، وهو ممتع ويجذب الجمهور الإلكتروني لقراءته، سيكون فعل هذا أفضل أمرٍ حدث لموقعك سابقًا.
سيجسّ كاتب المحتوى لديك نبض حركة موقعك الإلكتروني بطريقةٍ لا يمكنك فعلها إطلاقًا، وسيفسّر ويعدّل – باستمرارٍ – أساليبه لإيجاد أفضل الطرق الممكنة لقيادة الحركة، وكل هذا دون التضحية بسهولة القراءة وإشراك العميل والضبط، ودون استعمال تقنيات السيو المحفوفة بالمخاطر كحشو المحتوى بالكلمات المفتاحية.

٥. ليس الأمر مكلفًا

لكاتب المحتوى تكاليف مرتفعة، وتوظيف شخص واحدٍ إضافي سيجعل ميزانيتك أكثر ضيقًا. حسنًا، استرخِ؛ لأنّك لا تحتاج ميزانيةً ممتازة لتكسب كتابة محتوىً ممتاز. حتى الشركات ذات أدنى الميزانيات يجب أن تكون قادرة على تحمّل نفقات كاتب محتوىً مستقل للعمل في مشروعٍ أو اثنين، وإذا كان المحتوى فعالاً، سيكون حدك الأدنى مطبّق، ويمكّنك من النظر في جعل ذلك المستقل يعمل بدوامٍ كامل. إذا كانت التكلفة هي عائقك في توظيف كاتب محتوىً جديد وذكي، إذًا فلا عوائق أمامك فعليًا.

إذا كنت تحتاج لكاتب محتوىً حقيقيّ، فلدينا في فريق “الحرف 29” لخدمات الكتابة الإبداعيّة جيش قويّ من هذا النوع من أجلك. تواصل معنا اليوم عبر تويتر واكتشف ما يمكننا فعله لتطوير أعمالك.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!