٣٠ شيئا يمكنك فعلها على الإنترنت غير التسلية والألعاب

الإنترنت عالم واسع وكبير وبه الكثير من الخفايا والخبايا المفيدة والمسلية التي يمكن أن نستغلها لتحقيق أعلى معدلات استفادة منه
4.5 (4)

الإنترنت عالم سحري، مليء بالفوائد، المشكلة أن الكثير من الشباب لا يتعدّى استخدامه الفيس بوك أو الألعاب فقط. دونك – عزيزي القارئ – ثلاثون فائدة أخرى للإنترنت غير التسلية  والألعاب:

١- الاستماع إلى القرآن الكريم

يمكنك في أي لحظة ومن أي مكان الاستماع إلى أية سورة من القرآن الكريم بصوت أي قارئ، كما يمكنك متابعة بث الحرم المكي بشكل مباشر وأنت في منزلك.

٢- الدراسة النظامية والجامعية

يجد طلاب المدارس والجامعة كل ما يحتاجونه وأكثر في الإنترنت؛ فيمكنك الاستذكار والتعلم عن طريق الإنترنت. أمّا طلاب الدراسات العليا؛ فلا غنى لهم عن الإنترنت أبداً! فيمكنهم تحميل وقراءة المراجع الكبيرة باهظة الثمن والأوراق العلمية العالمية التي يحتاجونها في أبحاثهم بالمجان وبضغطة زر!

٣- الدعوة إلى الله

أو أن تبذل العلم الشرعي – إن كنت من أهله – وتدعو إلى الله عبر الإنترنت، وكم من ضال هداه الله عن طريق مواقع التواصل والمواقع الدعوية، واطّلع – إن شئت – إلى صفحة (دعوة الصينيين إلى الإسلام) في الفيس بوك.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

٤- الربح من الإنترنت

لا يعد الإنترنت مصدراً إضافياً للدخل فقط، وإنما أصبح الآن مصدراً أساسياً للربح أيضاً! فهناك المثابرون والمجتهدون الذين استطاعوا اغتنام فرص العمل عبر الإنترنت حتى صار عملهم الأساسي والمربح أيضاً!

٥- الثقافة العامة

تستطيع تنمية ثقافتك وزيادة معرفتك حول أي موضوع في الإنترنت، على سبيل المثال: هل تعرف ما هي مجموعة الدب الأكبر والأصغر؟ هل سمعت عن حجر رشيد؟ هل تعلم كيفية نشأة نظام الأندرويد؟ كل هذا وأكثر يمكنك معرفته بسهولةٍ تامة!

٦- متابعة الأخبار وقراءة الصحف

كان آباؤنا في الماضي يشترون الجريدة – وربما الجرائد – اليومية لمتابعة الأخبار، وينتظرون نشرة التاسعة مساءً لمعرفة آخر المستجدات. الآن يمكنك تصفح كل الجرائد ومشاهدة الأخبار محلياً وعالمياً متى تشاء!

٧- صلة الرحم

تستطيع السؤال والتواصل مع أقاربك عبر تطبيقات الأندرويد المختلفة، سواء بالكتابة أو المحادثة أو الفيديو. كذلك يمكنك وصل من قطعك  بإرسال رسائل ودية تعفيك من الخجل أو الإحراج!

٨- تعلم العلوم الشرعية

لم يعد الأمر يتطلب السفر والبحث عن العلماء. يمكنك طلب العلم الشرعي وأنت في بيتك من مصادر موثوقة، كالعقيدة والفقه والمعاملات، بل والحصول على شهادة باجتياز الاختبارات فيها كما في موقع (زادي للتعليم الشرعي المفتوح). ويمكنك أيضاً البحث عن جواب مسألة فقهية مباشرة أو إشكال ديني لا تفهمه عبر المواقع الموثوقة أيضاً مثل موقع (الإسلام سؤال وجواب).

٩- دفع الفواتير والحوالات البنكية

لا شك أنك مللت من الانتظار في طوابير طويلة لتسديد فواتيرك وإجراء الحوالات البنكية، كل هذا انتهى! يمكنك إنجاز ذلك في أي مكان عبر هاتفك أعرف إنني لم آت بجديد؛ لكن صدقني، الكثيرون لا يعرفون كيف يفعلون ذلك حتى الآن.

١٠- حجز تذاكر القطارات والطائرات والفنادق

أيضاً بإمكانك اختيار الرحلة التي تود الحجز عليها ومطالعة البدائل وفروق الأسعار واختيار أفضل فرصة للحجز في فندق عبر الإنترنت.

١١- التعرف على بيئة العمل مسبقاً

إذا أتتك فرصة للتقديم على وظيفة، يمكنك أخذ فكرة عامة عن بيئة العمل وطبيعة الإدارة من الإنترنت خاصة وقد انتشرت صفحات التحذير من أرباب العمل المخادعين كي لا تتورط مع أحدهم. وطبعاً يمكنك إجراء المقابلة الشخصية عبر الإنترنت أيضاً.

١٢- البيع والشراء

تستطيع التسوق واختيار أفضل الأسعار عبر المتاجر الإلكترونية المنشرة على الإنترنت، كما يمكنك بيع ما تريد سواء من البضائع الجديدة أو الأشياء المستعملة لديك.

١٣- التعرف على الثقافات المختلفة

من أكثر الأشياء إثارة: اللقاء بأُناس من ثقافات مختلفة وبلغات مختلفة، كان ذلك يتطلب السفر في الماضي، مع ما فيه من مشقة وتكاليف. الآن يمكنك فعل ذلك وأنت في بيتك! يمكنك التعرف على تاريخ الدول وثقافاتهم وإقامة صداقات مع مواطنيهم.

١٤- إدارة الأعمال

يمكّنك الإنترنت من متابعة سير العمل ومراقبة متجرك أو مؤسستك بكاميرات المراقبة، كما تستطيع عقد الإجتماعات مع مرؤوسيك ولو كانوا في فروع مختلفة حول العالم في وقتٍ واحد!

١٥- حلول لمشاكلك وأفكار جديدة عليك

كلنا تصادفه مشكلة أثناء استخدام الحاسوب أو الجوال أو مشكلة تعطل فلتر المياه أو مبرد السيارة أو غير ذلك، تستطيع معرفة السبب وعلاج المشكلة من خلال البحث في الإنترنت. ليس هذا فقط، بل ستجد أفكاراً غريبة ومبتكرة لأشياء لم تكن تخطر لك على بال!

١٦- التداوي وكتابة بيانات المرضى

رغم أن التداوي يستلزم – غالباً – فحص المريض؛ إلا أنه يمكن عرض المشكلة الطبية البسيطة والحصول على تشخيص وعلاج لها عبر الإنترنت، أو على الأقل الحصول على النصيحة والتوجيه لما يجب فعله كحالة ابتلاع جسم معدني مثلاً – عافاكم الله -. كذلك يمكن متابعة بيانات المرضى وكتابة تقارير الأشعة والتحاليل الطبية عبر الإنترنت.

١٧- نشر القرارات الرسمية والقوانين الجديدة ومتابعاتها

لم تعد الحكومة تحتاج إلى تكرار البيانات والقوانين الرسمية في نشراتها؛ فالإنترنت صار أفضل بديلٍ لذلك، كما أنّه مكّن الأفراد من معرفة القوانين الجديدة كي لا يقع أحدهم تحت طائلة القانون وهو لا يدري.

١٨- تحميل برامج الحاسوب والهاتف الذكي

كنا  – قبل الإنترنت – نعاني الأمرّين لتحميل برنامج أو لعبة على جهاز الحاسوب، وربما يضطرنا الأمر لفك القرص الصلب والذهاب به إلى الشركة لتحميل ما نحتاجه عليه. الآن الإنترنت وفّر لنا ذلك وبدون مقابل.

١٩- العثور على المفقودات

سواء أكان ما فُقِدَ هو طفلٌ تائه، أم شخصٌ مختطف، أم هاتفٌ ضائع أو غير ذلك، هناك مواقع وتطبيقات وصفحات متخصصة للبحث ونشر التنبيهات عن ذلك، وكم من شخصٍ ضائع استطاع العودة إلى أهله بسبب ذلك.

٢٠- ممارسة هواياتك

يمكنك الاستمتاع بهواياتك المختلفة كالرسم والقراءة ومشاركتها مع الآخرين وتكوين منتديات تهتم بذلك وتنمّيه.

٢١- الكتابة والنشر

لا يتمنى أي كاتب مثل أن يتم نشر كتاباته على أو سع نطاق، وكان ذلك عقبة كبيرة في الماضي، أمّا الآن فصار ذلك ممكناً وبسهولةٍ تامة؛ خاصةً في المواقع المتخصصة والمتميزة في ذلك مثل موقع زد.

٢٢- إرسال الأوراق المهمة والمستندات والصور

تستطيع تبادل المستندات مع شركتك أو زميلك في العمل عبر الإنترنت ولا تنتظر خدمات البريد التقليدية.

٢٣- الأعمال التطوعية وجمع التبرعات

يمكنك زيادة رصيدك من الحسنات عبر الأعمال الخدمية والتطوعية المنتشرة على الإنترنت.

٢٤- متابعة ما فاتك من أحداث

لن يفوتك شيءٌ بعد اليوم! إذا لم تستطع مشاهدة حوار تلفزيوني مهم، أو مباراة شيقة، فلا تقلق كل شيء موجود ومسجل على الإنترنت فور صدوره.

٢٥- الإعلام المرئي

كان الظهور في التلفاز ضربًا من الخيال، أمّا امتلاك قناة خاصة فهو المستحيل بعينه. الآن يمكنك إنشاء قنوات ونشر مئات من مقاطع الفيديو من تصويرك مجاناً على الإنترنت.

٢٦- الدعاية والإعلان

يوفّر الإنترنت أضخم وأسرع مجال للدعاية والإعلان عن أي شيء وكل شيء.

٢٧- إجراء الاتصالات الهاتفية مجاناً

هل تعلم أنه توجد تطبيقات على الهواتف الذكية تمكّنك من إجراء محادثات هاتفية مجانية؟ لا يتطلب الأمر منك إلا اتصالًا بالإنترنت فقط.

٢٨- الخرائط والملاحة

لن تضل طريقك بعد الآن! ولن تحتاج لأن تسأل عن الطريق من يعرف ومن لا يعرف، يوفّر لك الإنترنت خريطة متكاملة ومفصلة للعالم كله شاملة الاتجاهات والطرق وليس البلدان فقط.

٢٩- خدمات التوصيل

انتشرت تطبيقات التوصيل بالأجرة؛ فلم تعد بحاجة إلى الاتفاق مع سائق معين. يمكنك طلب الخدمة في أي مكان وعلى مدار أربعٍ وعشرين ساعة.

٣٠- معرفة توقعات الطقس

من أسوأ المواقف التي نتعرض لها هو فساد النزهة أو السفر بسبب هطول الأمطار أو الرياح المحملة بالأتربة. يمكنك الآن معرفة توقعات الطقس كل دقيقة ولمدة شهر كامل في أي منطقة من العالم.

نحن في نعمة.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!