٨ أمور عليك معرفتها عند إنشاء قناة على يوتيوب

أصبح العالم كله رقميا، حتى الأعمال والربح. إن كنت تمتلك الشغف والحماس وتبحث عن عمل مختلف فلمَ لا تجرب قنوات اليوتيوب لصناعة محتواك
5.0 (1)

حسنا؛ تريد أن تصبح يوتيوبيًا (يُشار إليهم أحيانًا بصنّاع المحتوى أو مقدّمي المحتوى المرئيّ)، لكنك لستَ متأكدًا من كونك تسير في الاتجاه الصحيح. حسنًا، لحسن حظك وحظ صُنّاع المحتوى، فالنجاح على يوتيوب ليس مجرد مسألة صناعة مقطعٍ واحدٍ ينتشر فيروسيًا.

في الواقع، من شبه المستحيل حدوث هذا. معظم مشاهير العالم من اليوتيوبرز – أصحاب معدلات الاشتراك المرتفعة – بدؤوا مثلك تمامًا، ووصلوا للمكانة التي هُم عليها الآن بفضل العمل المتّسق، مدفوعًا بشغفٍ لتخصص قناتهم المُختار ومواضيع مقاطع الفيديو.

لذا فكيف تصبح يوتيوبيا يسير نحو النتائج الناجحة؟ في هذا الدليل، الذي يتكوّن من مقالين، سنجعلك تمرّ على خطواتٍ عديدة مهمة لتحقق هذا.

١. اختر اسمًا جيدًا لقناتك

أولاً، ستحتاج لاسمٍ جيدٍ لقناتك على يوتيوب. ماذا يوجد في الاسم؟ كل شيء فعليًا، لكن ما الذي يعطي اسمًا جيدًا للقناة؟ تريد أن يكون الاسم بارزًا وسهل التهجئة، وتريده أن يكون ذا صلةٍ بمجالك كذلك.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

بالإضافة إلى كونه ذا صلةٍ بمجالك، تحتاج أيضًا للتأكد من أن اسم قناتك على يوتيوب متميّز. عندما تبدأ في تنمية قناتك، ستسخدم وسائل التواصل الاجتماعي للترويج لها وزيادة الانفتاح عليك، وستودّ استعمال نفس الاسم عبر كل حضورك الرقميّ، بما فيه حساباتك على وسائل التواصل الاجتماعي. لا تريد الصراع بها مع يوتيوبر أو مدوِّن أو شخصيةٍ رقميّة أخرى من أجل اسمك.

لذلك، عندما يعصف ذهنك ببعض الأسماء الجيدة لقناتك، امضِ قدمًا وابحث عنها في جوجل ويوتيوب (داخل علامات اقتباس) للتأكد من أنّها متاحة. إذا كانت متاحة على يوتيوب، ابدأ في البحث داخل المنصات الاجتماعية الأخرى، وبعدها احصر خياراتك حتى تحصل على اسمٍ جيد وبارز ومتفرِّد ينجح مع قناتك.

٢. حدّد لقناتك مجالاً موضوعيًا تستمتع فيه

الأمر الثاني الذي عليك فعله هو اختيار مجالك. الآن، قد يكون مُغريًا مسايرة مجالٍ لمجرد كونه شائعًا، لكن فعل هذا قد يكون غلطةً. نعم، فاختيار مجالٍ ذا متابعةٍ كبيرة يجعل جذب المشاهدين والمشتركين أسهل في بادئ الأمر، لكن إذا لم تكن مستمتعًا فعليًا في التحدث عنه وصناعة مقاطع فيديو عن المواضيع في مجالك، ستبدو قناتك في أقرب وقتٍ عبئًا ثقيلاً على عاتقك.

إذا اخترت مجالاً موضوعيًا تتحمس بشأنه، سيُصبح من السهل – وفي وقت قصير – ابتكار أفكارٍ لمقاطع الفيديو التي تريد أن تصنعها، وسيكون هناك احتمال أقل بأن تحترق في صناعة المحتوى.

٣. اعرف لمن تصنع مقاطع الفيديو

تحتاج إلى أن تعرف جمهورك. هذه خطوة مهمة جدًا لكي تصبح يوتيوبيا ناجحا. خصص بعض الوقت للجلوس واعصف بذهنك لتُنشئ قائمةً من السمات الموجودة في أفراد جمهورك المثاليّ. اسأل نفسك عن الأمور التي قد تُثير اهتمامهم.

كلما كنت أكثر تفصيلاً، عرفتَ أكثر عن جمهور قناتك على يوتيوب وكيفية لفت انتباههم. يمكنك بعدها أن تخطط لنوعيّة العلامات التجارية التي يجدر أن تكون في مقاطعك على يوتيوب، حيث يجدر بك التركيز على جهودك في مواقع التواصل الاجتماعيّ، وما هي نوعيّة استراتيجيّات التسويق التي يجب أن تستخدمها لتصل للأشخاص المناسبين لقناتك.

٤. اصنع جدول يوتيوب

لا يتوجب عليك رفع مقطع فيديو كل يوم، لكنك تحتاج لعمل جدولٍ ثابت وتلتزم به. ينشر الكثير من اليوتيوبيين مقطعًا واحدًا كل أسبوع، لكن البعض فقط ينشرون المقاطع مرةً كل أسبوعين أو كلّ شهر. اكتشف كم من الوقت ستحتاج مع كل مقطعٍ من التخطيط والتصوير وتحرير الفيديو لتصنع منتجًا جاهزًا عالي الجودة. وبعدها، بعد الحصول على المعلومات، اكتشف مقدار الوقت المعقول الذي يمكنك فيه رفع مقاطع إلى يوتيوب.

عندما تنتهي من هذا، انشر جدول رفع المقاطع خاصّتك على الصفحة الرئيسة لقناة اليوتيوب، وعلى كل حساباتك على شبكات التواصل الاجتماعي وكل أماكن حضورك الرقميّ الأخرى. إذا عرف النّاس بأمر رفعك لمقاطع جديدة، سيكون من المرجّح أكثر أن يعودوا ويتصفحوا قناتك لاغتنام المزيد من المحتوى.

٥. تعلّم كيف تصنع تجربة مشاهدةٍ مميّزة

إذا كنت تريد إنشاء قاعدة من المشاهدين الذين يعودون لأجل المزيد دائمًا، فإنك تحتاج إلى أن تعطيهم تجربة متميّزة. مع الملايين من اليوتيوبيين الذي يصنعون المقاطع كل يوم، هناك على الأرجح الآلاف منهم يتحدثون عن نفس الموضوع الذي تتحدث عنه. ولا بأس في ذلك، طالما تعطيهم أمرًا مميزًا لا يعطيه أي شخص آخر.

فكِّر بشأن كيف تكون مقاطعك مختلفة، وكيف تُبرز شخصيتك عبرها، وكيف يختلف منظورك الخاص عن وجهات نظر اليوتيوبيين الآخرين. ثمّ ركز على تلك الزاوية واستعملها بالقدر الممكن.

٦. أوجد حضورًا اجتماعيًا لقناتك

تحتاج إلى إنشاء صفحات وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي لقناتك على كل الشبكات ذات الصلة مع جمهورك. سيتضمن هذا حتمًا فيسبوك وتويتر وإنستجرام. قد تتضمن أيضًا سنابشات وبيريسكوب والشبكات الاجتماعية الأخرى أيضًا، يعتمد الأمر على جمهورك.

ابدأ بإنشاء صفحات اجتماعية لقناتك على كل منصةٍ واملأ كل الحقول المتاحة على أكمل وجهٍ ممكن. أضِف الروابط إلى قناتك وإلى أفضل قائمة أو قوائم تشغيلك وإلى صفحتك الرسمية. تأكد من كتابة نبذاتٍ وأوصافٍ غنيةٍ بالمعلومات.

٧. الأولوية لمشاركة الجمهور على قناتك والشبكات الاجتماعية

لا تهجُر صفحاتك الاجتماعيّة فقط وهي راكدة بعد أن تُنشئها. هدف الشبكات الاجتماعيّة هو أن تكون أنت اجتماعيًا، وستكون أكثر نجاحًا في التسويق لقناتك على يوتيوب والحصول على المزيد من المشاهدات إذا ركزتَ على المشاركة مع جمهورك، على كل من القناة ووسائل التواصل الاجتماعي.

في مقاطعك، تذكّر أن تُرفق عباراتٍ تحثّ المستخدم على اتخاذ إجراء (CTAs) تشجّع مشاهديك على ترك آرائهم في التعليقات. ثم تصفحه مرةً أخرى لتتمكن من الإجابة على تلك التعليقات واجعل المحادثة تتجه للمشاهدين.

٨. لا حاجة للتنافس مع اليوتيوبيين الآخرين

الآن، وبينما ترى اليوتيوبيين الآخرين وهم يصنعون المقاطع عن نفس نوع المواضيع التي تتحدث عنها في مقاطعك، يُحتمل أن تبدأ في التفكير بهم كـ”منافسين”، لكن في الحقيقة هم ليسو كذلك. في الواقع، إنّهم جزء من مجتمع أكبر من الأشخاص المتحمسين بشأن نفس الأمور التي أنت تتحمس لها. وقد يكونون حتى متعاونين مستقبليين مع قناتك.

عندما تفكر في الأمر، فكونك يوتيوبر لا يشبه الأعمال أو الصناعات الأخرى. قد يحب مشاهدوك مقاطع يوتيوبي آخر، لكن هذا لا يعني أنّهم يحبون مقاطعك أقل منه أو أنهم سيتوقفون عن مشاهدة مقاطعك إذا اكتشفوا قناة يوتيوب أخرى وأحبُّوها. تعامل مع صناع المحتوى الآخرين كأصدقاء محتملين ومتعاونين، بدلاً من منافسين، وستحصل على أكثر مما تتوقع على المنصة.

احفظ هذه النصائح في ذهنك ريثما نُكمل ما تبقى منها في المقال الثاني. أتمنى لك كل التوفيق!

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!