نصائح وعلاجات منزلية للتعايش مع الاضطراب الوجداني الموسمي

من أعراض الاضطراب الوجداني الموسمي زيادة ساعات النوم و النقص في مخزون الطاقة وفقدان الرغبة في النشاطات وضعف التركيز وزيادة الشهية
0.0 (0)

يعد الاضطراب الموسمي العاطفي اضطرابًا دوريًا وعادة ما ينتج عن هذا الاضطراب دخول الشخص في فترات اكتئاب في موسمي الشتاء والخريف وتنتهي فترة الاكتئاب هذه في فصلي الربيع والصيف. ومن الأعراض الأخرى لهذا الاضطراب زيادة ساعات النوم و النقص في مخزون الطاقة وفقدان الرغبة في القيام بالنشاطات وعدم القدرة على التركيز والتفكير بصفاء وزيادة الشهية، ودونك بعض الحلول لمقاومة الاضطراب الوجداني الموسمي

زيادة التعرض لأشعة الشمس قدر الإمكان

اجعل منزلك أكثر إشراقًا وذلك بتقليم الشجيرات الموجودة حول النوافذ وإبقاء الستائر مفتوحة خلال النهار. وننصح أيضا بطلي الجدران بألوان زاهية و فرش الأرضية بألوان فاتحة. استيقظ مبكرًا للاستفادة من أشعة الشمس بأقصى قدر ممكن. اجلس بجانب النافذة في العمل إذا أمكن ذلك.

المشاركة في الأنشطة التي تستمع بقيامها

خذ بعضًا من الوقت للراحة والمتعة في فصل الشتاء بدلًا من أن تقضي إجازتك كلها في فصل الصيف. تطوع أو شارك في النشاطات التي تجعلك سعيدًا واقضِ وقتًا مع أصدقائك وأفراد عائلتك الذين يتسمون بالإيجابية و يهتمون لأمرك ويدعمونك.

ممارسة العادات الصحية

مارس التمارين الرياضية واحصل على كفايتك من النوم وتناول الطعام ضمن نظام غذائي متوازن وقلل من حدة من التوتر لديك. ومن العادات الصحية قضاء بعض الوقت في الهواء الطلق إذا أمكن ذلك، فالتزحلق مثلًا أحد الطرق الممتازة للتعرض لأشعة الشمس وممارسة الرياضة في الشتاء. أما النوم الصحي فمهم جدا، وخصص وقتًا للاسترخاء. تناول طعامًا صحيًا يمدك ببعض الطاقة وقلل من شرب الكافيين.

تناول جميع الأدوية بحسب التعليمات المرفقة

تحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك عن الوصفات الطبية وعن الأودية التي لا تحتاج إلى وصفات طبية و عن المكملات الغذائية أيضًا بما في ذلك فيتامين دال، إضافة إلى بعض الأعشاب التي تقوم بأخذها. اتبع التعليمات بدقة وراقب الآثار الجانبية والتفاعلات. تجنب الكحول والعقاقير الممنوعة.

التفكير بنظرية العلاج بالضوء

هناك العديد من الأجهزة المتاحة، مثل الأقنعة التي تعمل بالبطارية وصناديق الضوء المتنقلة و المصابيح الكهربائية الخاصة و الجهاز الذي يحاكي شروق الشمس ( وهي مصابيح تعمل قبل شروق الشمس وتقوم بإضاءة غرفتك بشكل تدريجي وكأن الشمس قد أشرقت عليها) ولكن كن حذرًا وتحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك قبل أن تبدأ العلاج بالضوء.

مراقبة العلامات المبكرة التي تنذر بسوء وضع الاضطراب الوجداني الموسمي

إذا كنت تعاني من اكتئاب حاد في فصل الشتاء فبادر باستشارة أخصائي أو طبيب نفسي. يستطيع مقدم الرعاية الصحية المتمكن من تحديد ما إذا كانت تلك الأعراض التي تعاني منها مرتبطة بالاضطراب الوجداني الموسمي أم أنها مرتبطة بمرض آخر .هناك بعض العلاجات الإضافية المتوفرة مثل العلاج النفسي والعلاج السلوكي وأساليب التعامل مع الضغوط ومضادات الاكتئاب.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!