١٧ طريقة لإضافة الزبادي اليوناني إلى فطورك

لا تتقيد بشكل واحد لتقدم به الزبادي اليوناني فأمامك الكثير من الخيارات الصحية التي تساعدك في الحفاظ على صحتك كما أنها لذيذة ومشبعة
5.0 (1)

“ترافيس ستورك” أحد المقدّمين في البرنامج التلفزيوني المشترك الشهير “The Doctors”، لديه طرق مبتكرة ومغذّية لإضافة الزبادي اليوناني إلى طبق الفطور قليل الكربوهيدرات عالي البروتين، وقد قام بمشاركتها رغبةً في نشر فائدتها.

١. طبق الزبادي الاستوائيّ

يُوضع كوب من الزبادي اليوناني التقليدي مع حبةٍ مقطعة من فاكهة الكيوي ونصف موزةٍ مقطوعة (قم بتجميد النصف الآخر منها من أجل العصير). تُرَش عليه حفنة من الكاجو المحمَّص المقطّع غير المملّح أو رقائق جوز الهند غير المحلاة (معلومة: ٨ أواقٍ من الزبادي اليوناني تحتوي ما يقارب ١٨ جرامًا من البروتين).

٢. بارفيه زبادي القرانولا

املأ كأسًا من نوع “بارفيه” بطبقات متعاقبة من الزبادي اليوناني والقرانولا والفواكه الطازجة؛ ورشّ عليه ملعقة صغيرة من شراب القيقب النقي إن أردت.

٣. بارفيه الفاكهة السريعة

املأ قطرميزًا / برطمانًا بحجم نصف لتر بطبقاتٍ متعاقبة من الزبادي اليوناني والفواكه. ثم قم بتغطيته وتخزينه في الثلاجة حتى يأتي وقت الفطور – اصنعه في الليلة السابقة – واستمتع به في البيت أو العمل (القطرميز أو ما يسمى بالإنجليزية Mason jar هو الإناء المثالي لحمل الزبادي ووصفاته).

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

٤. طبق الزبادي بالشمام

استعمل نصف شمَّامةٍ ناضجة وعاء للفطور؛ واملأها بكوب من الزبادي اليوناني وأضف عليها التوت وبذور اليقطين من الأعلى ثم كلها بملعقة.

٥. طبق الزبادي بالسموذي

امزج كوبًا من الزبادي اليوناني مع كوبٍ من التوت المجمد وقليل من العسل إذا أردت حتى يصبح ملسًا. أضِف عليها المكسرات المحمصة أو القرانولا.

٦. طبق الزبادي بالخوخ والقرفة

أضِف كوبًا من الزبادي اليوناني مع مكعبٍ من الخوخ؛ وأنهِ تحضير الطبق بإضافة القليل من القرفة.

٧. طبق الزبادي بالشيا والحبوب

ضع كوبًا من الزبادي اليوناني مع نصف كوبٍ من الحبوب الكاملة المفضلة لديك أو حبوب النخّالة المحفوظة وقم برشّ بذور الشيا عليه ليصبح غذاء متكاملا.

٨. طبق الزبادي بالجوز والقيقب

ضع كوبًا من الزبادي اليوناني مع قطراتٍ من شراب القيقب الصافي وحفنةٍ من الجوز المحمّص.

٩. طبق الزبادي بالكرز والفانيلا

اهرس ربع كوب من الكرز المجمّد غير المحلى مع نصف ملعقة من الفانيلا واسكبها في كوبٍ واحد من الزبادي اليوناني.

١٠. طبق الزبادي بالأفوكادو اللذيذ

أَزِل البذرة من نصف حبة أفوكادو وأضف عليها من الأعلى كمية جيدة من الزبادي اليوناني، وقم برشّ قطرات من زيت الزيتون البكر وأضف عليه الأعشاب وقليلاً من الملح، والقليل من الصلصة الحارة إن رغبت في ذلك.

والآن، وقد انتهينا من أطباق الزبادي التقليدية، علينا أن ننوّع قليلاً، وهذه أطباق تضم الزبادي اليوناني في أطباقها بطريقة متميزة ومبتكرة.

١١. فطائر الزبادي اليوناني

الفطائر (البان كيك) ليست جميلةً وحسب، بل هي أيضًا مليئة بالبروتين والتوت الغني بمضادات الأكسدة.

١٢. بيض فلورنتين مع الطماطم المجففة بصلصة البيستو

زيت الزيتون يرفد الجسم ببعض الدهون الصحية، السبانخ تعطي الحديد والكالسيوم، وصلصة بيستو الطماطم المجففة تضيف نكهة مدهشة لبيض الفلورنتين القشديّ الغني بالبروتين.

١٣. طبق فطور الزبادي

هذه ليست وجبة فطور زبادي اعتيادية. مسحوق الكاري والكزبرة والعسل يضيف نكهة مميزة إلى طبق الزبادي هذا، غير المليء بالجرانولا وحسب – انتقِ خيارات الحبوب الكاملة والسكر القليل إذا كنت ميالاً جدًا – بل وأيضًا الكثير والكثير من الفواكه الغنية بالفيتامينات.

١٤. فطور البيري إنشيلاداز

املأ خبزة تورتيلا بالكثير من الملاعق الكاملة من التوت والزبادي اليوناني، وأضف توابل لذيذة مثل القرفة وجوزة الطيب الصحية. ضع اللوز فوق تلك الوصفة مع كثير من البروتين والدهون الصحية والألياف.

١٥. بيض بينيديكت الاسكندنافيّ بصلصة الزبادي

اقترح أحد الأبحاث أن الفطور الغني بالبروتين هو أفضل فطور، وهذه الوجبة تقدم كلًا من: سمك السلمون والبيض المسلوق فوق كعكة إنجليزية (English muffin) مصنوعة من القمح الكامل، ثمّ يُسكب عليها صلصة هولندية خفيفة باستعمال الزبادي اليوناني والأعشاب والتوابل الطازجة لتقديم نكهةٍ لذيذة.

١٦. خبز بالتوت البري والليمون والزبادي اليوناني

بيضتان كبيرتان وزبادي يوناني يوفران الكثير من البروتين، بينما كوب واحد من التوت البري المنعش يُسكب على تلك الخبزة الرطبة اللذيذة مع الكثير من الفيتامينات ومضادات الأكسدة.

١٧. بارفيه فطيرة التفاح

هذا الطبق المُبهِج مليء بالبروتين، وذلك يعود إلى وجود الزبادي اليوناني والكينوا، برفقة التفاح والقرفة والجوز المفيد لصحة القلب.

ومع أن الأطباق التي ذُكرت كثيرة في هذا المقال، إلا أنها جميعها صحية ومفيدة للجسم، وكذلك لذيذة أيضًا! لذلك خذ وقتك وتمهَّل، وحاول تجربة أكبر عددٍ منها على وجبات إفطارك.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!