5 طرائق تُسعد بها كبار السن وتحسن حياتهم

رعاية المسنين تساعدهم في الاستمتاع بحياتهم ومواجهة تحديات العمر، والتعامل مع كبار السن يجب أن يكون بعناية وفهم لاحتياجاتهم.
5.0 (3)

يحب كبار السن مرحلتهم العمرية إلا أن التقدم في السن يشعرهم بالوحدة. هذا هو الوقت الذي يتطلب وجودك بجوارهم ومؤازرتهم بأي طريقة ممكنة إذ ستساعدهم جهودك كثيرًا في المحافظة على صحتهم و إسعادهم. و أيضا هذا سيكون عونًا للمقيم منهم في دور الرعاية ليقوم بواجباته بالشكل الصحيح، سنلقي نظرة على خمس طرائق بسيطة تجعل من كبير السن يشعر بالسعادة العارمة.

تواصل معهم

احرص على الحديث مع كبار السن باستمرار و تلبية احتياجاتهم العاطفية، إذ يعمد العديد منهم إلى الاحتفاظ بمشاعرهم وعواطفهم لأنفسهم فهم لا يريدون أن يكونوا عبئا على عاتق أسرهم.  فإن لاحظت أي تغير في تصرفاتهم، فأشركهم معك في حديث عفوي وحاول أن تكتشف ما يزعجهم.

قد تقل ثقة المسنين بأنفسهم مع تقدمهم في العمر، إلا أنَّ لسلوكك وتصرفك في هذه المرحلة القدرة على تحسين مزاجهم أو زيادة تعاستهم، لذا فكّر أن تُهدي من تحب هاتفا خلويا يسهل استخدامه للمُسنِّين وعلمهم كيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي -إن كان مناسبا- وابق على اتصال مستمر بهم.

كن متواجدًا حولهم

امنح كبار السن ضمانا يكفل لهم أنك ستكون دائمًا على بعد مكالمة هاتفية منهم، فمن المهم أن يعرفوا بمن يتصلوا عند تعرضهم لإصابة ما أو تحت أي ظرف آخر. كما أنه لا بد لأي فرد راشد ومسؤول مثلك أن يتعلم كيفية إجراء الإسعافات الأولية في حالات الطوارئ، أيضا ينبغي أن تعلم كبار السن ما عليهم فعله إن كانوا في وضع خطير، فهذا سيقلل من توترهم وقلقهم.

وفر لهم احتياجاتهم

يمكن أن يكون الخروج من المنزل والذهاب للبقالة للتسوق وشراء المؤن مهمة شاقة على المسنين، ولهذا وفر لهم احتياجاتهم الأساسية وأوصلها إلى باب المنزل إن أمكن، وتأكد أيضًا أن تجلب لهم أدويتهم.

سهَّل التسوق عبر الانترنت حياة العديد من الناس حول العالم، سواء كان الشخص المسن على معرفة بالتقنية أم لا فإنه يحسن بك تعليمه كيفية التسوق لشراء احتياجاته عبر الإنترنت، تفاديًا لجلب المتاعب لكليكما.

مساعدتهم لمواجهة الكآبة

قد يمر زميلك المسن في العمل بوقت عصيب بسبب فقده لشخصٍ قريب له مؤخرًا، مما يجعل قدراته العقلية و الجسدية تدنى بشكل سريع و هذا يعرضه لمواجهة خطر الإصابة بالاكتئاب.  لذا عندما يرفض المُسن تعاطي الدواء عليك أن تكون هادئًا ومتفهمًا له، وساعده بالقيام ببعض المهام البسيطة لتعزيز ثقته بنفسه. كما يمكنك استشارة طبيب نفسي في هذا الأمر.

تأمين استعمالهم للإنترنت

كثيرًا ما يقع كبار السن ضحية لعدد من الحيل على الشابكة مثل: حيل التأمين الطبي أو تأمين السيارة. ولهذا من الضروري أن تقضي بعض الوقت مع المسن وتشرح له كل الحيل المحتملة في الشابكة.

ابحث بقدر الاستطاعة عن نشرات معلوماتية أو أي وثائق أخرى من شأنها أن تساعد في توعيتهم حول الاحتيالات الاستثمارية، و منتحلي الهويات الشخصية على الشابكة، وحيل الاختراق. فإن كان المسن يستخدم جهاز الحاسب الآلي بانتظام تأكد من إبعاده عن الحيل والبرمجيات الخبيثة بتنصيب مكافحِ فيروسات موثوق على جهازه وعلمه كيفية استخدامه وتحديثه.

 

مترجم

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!