٩ مفاتيح أساسية لمرحلة تقاعد سعيدة بلا ملل

التقاعد ليس مخيفًا أبدًا ولا يعني أنك أصبحت بلا فائدة، بل التقاعد يعني أنه حان الوقت لتقوم بالكثير من الأشياء وتستمتع بمرحلة جديدة
5.0 (1)

التقاعد مرحلة أساسية يمر بها ملايين كل عام، سواء أكان التعاقد باختيار الموظف أو رغمًا عنه يظل مرحلة صعبة ومخيفة للكثيرين، مرحلة تحمل الكثير من الترقب وكثير من المخاوف، مخاوف من الملل ومن الوحدة ومن أن يتحول الشخص من فاعل إلى شخص لا يفعل أي شيء، وهو ما دفعنا لمناقشة فكرة التقاعد والخروج بمفاتيح أساسية من شأنها أن تجعل حياتك بعد التقاعد أفضل وأسهل وبعيدة تمامًا عن الملل.

١. ماذا تريد في فترة التقاعد؟

هذا السؤال يجب أن تفكر في إجابته قبل فترة التقاعد بمدة كافية، يجب أن تحدد كيف تحب أن تقضي هذا الوقت، كيف تريد أن تشغل وقتك بأنشطة ممتعة، هل تخطط للسفر؟ أم تخطط لفعل شيء ما كنت تحلم به لكن لم يتسنَ لك الوقت؟

يجب أن تفكر دائمًا أن ما زال أمامك وقت وأن الفرص ما زالت متاحة أمامك لذا لا تفكر في فترة التقاعد بشكل سلبي، بل عدّها فرصة جديدة لك لقضاء وقتك بشكل مختلف شكل أكثر إمتاعًا.

٢. ما رأي شريكك في فترة التقاعد؟

ترتبط الإجابة عن هذا السؤال بالإجابة عن السؤال الأول، فإن كان لديك زوجة / زوج يجب أن تفكرا سويًا في هذه الفترة، ما هي أحلامكما أو تطلعاتكما لتلك الفترة، هل هناك مكان معين تشعران بالرغبة معا في زيارته، أم أن لديكم حلما مختلفا تريدان ملاحقته.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

٣. هل فكرت في خطة إنفاق مختلفة؟

لا يخفى على أحد أن راتب التقاعد غالبًا ما يكون أقل من الراتب العادي، لذا يجب أن تُعيد ترتيب أولوياتك وتفكر كيف سيكون شكل إنفاقك في مرحلة التقاعد، مع العلم أن هناك الكثير من الأمور التي سوف تتغير وأبرزها الحاجة المستمرة إلى تزويد السيارة بالوقود أو إلى دفع أجرة المواصلات.

٤. متى تعتقد أنه الوقت المناسب للتقاعد؟

إن كان الأمر اختياريًا بالنسبة لك في وقت التقاعد، فعليك أن تفكر جيدًا هل ستستمر في عملك أم أنك تحتاج إلى الراحة، فكّر في وضعك الصحي وفي وضعك العائلي وقرر إذا ما كان الوقت مناسبا للتقاعد أم لا.

٥. هل فكرت في صحتك بعد التقاعد؟

الكثير من الناس الذين يدخلون في فترة التقاعد يهملون النشاطات التي داوموا عليها لسنوات، يتجاهلون الخروج أو الحركة، وهو غالبًا ما يؤثر على الوزن وعلى القدرة على الحركة، وبالتالي يجب أن تضع صحتك كأحد أولوياتك في فترة التقاعد، يجب أن تحرص على وضع نظام صحي للطعام ولممارسة الرياضة ولو مرتين أسبوعيًا. الحفاظ على الطعام الصحي المتوازن والرياضة المستمرة من شأنهما أن يحافظا على صحتك وحالتك المزاجية في وضع أفضل.

٦. هل فكرت في عمل آخر بعد التقاعد؟

لماذا لا تفكر في عمل آخر، ولكن هذه المرة بدوام جزئي كي لا ترهق نفسك وفي نفس الوقت لا تشعر بالملل، بالطبع سنوات العمل العادية أكسبتك الكثير من الخبرة، وبالطبع هناك مئات المؤسسات والشركات التي قد تحتاج إلى كفاءة مماثلة؛ فلمَ لا تستغل الأمر وتكسب المزيد من المال!

٧. لماذا لا تتبع شغفك؟ أو تتعلم أشياء جديدة؟

لا يوجد سن مناسب لتعلم أي شيء، ولا يوجد شيء اسمه الوقت الصحيح للتعلم، فالإنسان يجب أن يتعلم طوال حياته، طالما يتنفس ويتحرك يجب أن يحرص على التعلم واكتساب خبرات جديدة.

وبالطبع لا يوجد شخص في العالم لم يكن له شغف يحلم به ولم يحققه في الصغر، دعني أخبرك أن فترة التقاعد في أفضل فترة يمكنك فيها أن تعود لهذا الشغف وتلاحقه، لا تخجل أو تتردد، فالأمر ممتع وسيجعل من حولك فخورين بإنجازك.

٨. هل وضعت جدولا ليومك بعد التقاعد؟

أن تتوقف عن العمل وتبقى في المنزل فترات أطول لا يعني أن تهمل النظام، لابد أن تفكر في وضع جدول يومي لنشاطاتك التي تود القيام بها، ويجب أن تلتزم بهذا الجدول تمامًا، هذا الأمر يساعدك لخلق نظام أفضل لحياتك وروتين لازم لكي تشعر بالانضباط.

٩. ماذا عن وقت العائلة؟

لا يوجد شخص في العالم يعمل ولم يحرمه عمله من عائلته ولو لبعض الوقت، لذا يعد التقاعد فرصة ممتازة لإعادة شمل العائلة والاهتمام مرة أخرى بالعائلة وأفرادها، يجب أن تتضمن خطة تقاعدك بندا يضمن قضاء وقت أكثر مع أولادك وأحفادك.

أخيرًا، يجب أن تحرص على القيام بكل النشاطات التي تحبها، ويجب أن تحرص على التجديد المستمر كي لا تشعر بالملل أو الوحدة.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!