٥ أشياء أساسية ينبغي أن تقوم بها قبل تربية حيوان أليف

اقتناء حيوان أليف أمر مثير وشيق، لكنه يحتاج بعض التحضيرات اللازمة، في هذا المقال ستعرف أهم ما يؤهلك لتمتلك حيوانا أليفا بنجاح
5.0 (1)

امتلاك حيوانات أليفة في المنزل أمر ماتع للغاية، قد أبدو متحيزة قليلًا لفكرة تربية حيوان أليف بالمنزل لكن صدقني أنا لم أكن هكذا فيما مضى، فقد كنت أخشى وجودي بجوار أي حيوان أليف من أي نوع حتى الطيور الصغيرة وأسماك الزينة والسلحفاة التي لا يتعدى حجمها راحة اليد، لكنني بعد أن خضت التجربة عرفت أين يكمن الاستمتاع بهذه الميزة الكبيرة.

دعني أخبرك أن هناك علاقة فريدة ستربطك بهذا الحيوان الذي اخترت أن تربّيه في منزلك، ستشعر تلقائيًا أن حجم الحب يزداد في حياتك، وأن كمية الحزن والشعور بالعزلة والاكتئاب تنقص تدريجيًا، الأمر قد يبدو صعبًا ويحتاج الكثير من الالتزام والجهد لكنك ستعتاد عليه ولن يمثل لك أي مشكلة خاصة حين تستشعر هذا الحب من حيواناتك الصغيرة التي تحبك بدون سبب، لا تنتظر منك مصلحة ما ولن تنقلب عليك دون سبب.

في أحد الأيام كنت أعاني بشدة من مرض جعلني ألزم فراشي، لم أكن أتمكن من الحركة إلا قليلًا، كان عزائي الوحيد في الأمر أن قططي كانت حولي واحدة تنام عند قدمي والأخرى بجواري، رغم ما كنت أشعر به من الألم إلا أن هذا الحب جعلني سعيدة وأشعر برضا كبير عن حياتي، قد أحكي لك عشرات القصص المماثلة لأشخاص أعرفهم أو عرفت قصصًا عنهم وعن حيواناتهم الأليفة، لكني لن أطيل عليك أكثر وسأبدأ على الفور في إخبارك عن أهم ما يجب عليك فعله لتستقبل حيوانًا أليفًا في منزلك.

لكن قبل أن أبدأ في حديثنا المهم، يجب أن أذكّرك أن أي حيوان أليف ستقرر أن تستضيفه في منزلك إنما هو كائن حي وأنت مسؤول عنه أمام الله إن أهملته أو تسببت في ضرره.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

نصائح أساسية قبل امتلاك حيوانك الأليف الأول

أولًا: هل أنت مستعد؟

كما سبق وتحدثنا فالأمر هو مسؤولية تحتاج إلى التزام وجهد، فيجب أن تسأل نفسك هل أنت حقًا مستعد لهذا النوع من المسؤولية أم أنك لن تستطيع الالتزام؟ قد يبدو امتلاك قطة صغيرة أو طائر أمرًا مثيرًا لكن هل ستخبو هذه الإثارة بعد فترة من الوقت أم أنها ستسمر؟ هناك التزامات أساسية يجب أن تقوم بها على حسب الحيوان الذي ستربّيه؛ فهل ستتمكن من الوفاء بهذه الالتزامات أم ستهملها؟ كل هذه الأسئلة يجب أن تجيب عنها أولًا قبل أن تقرر إن كنت ستُقدم على هذه الخطوة أم لا.

ثانيًا: البحث عن حياة الحيوان وطبيعته

إن كنت قد قررت أن تشتري حيوانًا أليفا وقررت أن تلتزم تمامًا وكليًا بهذا القرار، إذن فقد حان الوقت لتقوم ببعض البحث، إن كنت تفضل نوعًا ما من القطط أو الكلاب فيجب أن تعرف طبيعة هذا النوع، تعرف طريقة الحياة التي يحتاج إليها، وتسأل أصحاب الخبرة في تربية هذا النوع حتى تخلق لنفسك صورة كاملة تساعدك في التعايش بسهولة مع هذا الحيوان.

ثالثًا: جهّز منزلك

إن كانت هذه المرة الأولى التي ستقتني فيها حيوانًا أليفًا، فيجب أن تعرف أن هناك مستلزمات أساسية يحتاج إليها الحيوان يجب أن تتوافر لديك، يمكن أن تستعين بأصحاب الخبرة في معرفة الأساسيات والضروريات، هذه المستلزمات غالبًا ما تباع لدى العيادات البيطرية أو الأسواق الكبرى، ويمكنك أن تصنعها بيديك إن كان لديك الوقت والشغف لهذا، لكن تذكّر أن تجهيز المنزل يجب أن يحدث قبل شراء حيوانك الأليف لأن هذا سيساعده على التأقلم بسرعة أكبر.

رابعًا: حدد موقعًا

أن تقتني حيوانًا أليفًا مثل أن تُسكن معك في المنزل شخصًا آخر تمامًا، هذا الحيوان يحتاج إلى مكان محدد للنوم أو للاستلقاء أو للطعام، كل هذه الأشياء تسهّل حياة حيوانك الأليف وتجعل منزلك أقل فوضى وتسهّل عليك عمليات التنظيف والتنظيم، كذلك عليك أن تُخبر باقي الأفراد بالمنزل أن هناك فردًا جديدًا انضم إلى العائلة.

خامسًا: رتّب حياة حيوانك الأليف

كل ما سبق غالبًا ما يحدث قبل أن يأتي حيوانك الأليف إلى منزلك، أما هذه النقطة فتتعلق بحيوانك الأليف بعد الانتقال إلى منزلك، يجب أن تضع جدولًا ترتّب فيه حياة حيوانك الأليف، لا تُهمل أبدًا زيارة البيطري زيارة دورية، وتعرّف على كافة التطعيمات التي سبق وتناولها حيوانك الأليف لكي تعرف ما تبقى له ومواعيد كل جرعة، الأمر مهم للغاية وليس رفاهية كما يعتقد البعض.

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!