الأسرار الأربعة خلف نجاح وارن بافيت بالحصول على مليار دولار

خلف ثروات الأغنياء أسرار ساعدتهم في النجاح، وسيرة رجل الأعمال وارن بافت تكشف بعض أسرار ثروته الطائلة.
4.3 (3)

هل لديك الرغبة أن تكون ناجحًا كنجاح وارن بافيت؟

وارن ادوارد بافيت سيد أعمال ومستثمر أمريكي وداعم للأعمال الخيرية. يعد وارن أكثر المستثمرين نجاحًا في العالم، وهو رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي والمساهم الأكبر في شركة بركشير هاثاواي، ويصنّف باستمرار ضمن أغنى أثرياء العالم. في عام ٢٠٠٨ صُنف أغنى شخص في العالم وأتى بالمرتبة الثالثة في ٢٠١٥. وفي عام ٢٠١٢ اختارته صحيفة التايم (time) كأحد الأشخاص الأكثر تأثيرًا بالعالم، وهذه فقط نبذة بسيطة عن نجاحاته.

كيف يمكن أن نصبح ناجحين مثل وارن بافيت ؟

ما الذي يجعل وارن بافيت من أغنى الأشخاص في العالم؟ على عكس زملائه من المليارديرات أمثال بيل غيتس و مارك زوكربيرغ و جيف بيزوس، بافيت لم يعتمد في تجارته على منتجات رائدة ذات تكنولوجيا فائقة، ولكن بدلًا من ذلك اتبع سلسلة من العادات الصغيرة والبسيطة التي يمكن لأي شخص اتباعها وستضمن له الحصول على ثروة واسعة-بإذن الله. قام موقع GOBankingRates المختص بالتمويل الشخصي باختيار مجموعة من أذكى العادات التي ساهمت في وجود بافيت في كل قائمة لأغنى خمس أشخاص بالعالم. وسأطرح عليك بعضًا من العادات التي أفضّلها:

١- فكر كرجل الأعمال

هذا لا يعني أنه يجب عليك تقديم استقالتك إذا كنت موظفًا بدوام كامل. ولكن اذا استثمرت العقلية الريادية لديك ستكون دائمًا في ترقب للفرص، قد يكون ذلك عن طريق بدء نشاط تجاري جانبي صغير، أو إيجاد سبل لتوسيع مجال عملك أو حتى القيام بعمل إضافي لصاحب العمل الحالي الذي تعمل له عبر إبرام عقد متفق عليه. بدأ بافيت ثروته وهو مراهق حيث عمل بتوصيل الجرائد وبيع العلك وتوزيع مجلات الاشتراكات من باب إلى باب. واستمر في البحث عن الفرص، حتى تلك التي كانت تبدو صغيرة جدًا لدرجة قد يظهر للبعض أنها لا تستحق تكبد عنائها، سوف تتفاجأ كثيرًا من مقدار الفارق الذي قد تحدثه تلك الفرص.

٢- استثمر حتى بالكميات الصغيرة

أنت لا تحتاج إلى مبلغ كبير من المال حتى تصبح مستثمرًا ناجحًا. (في الحقيقة هناك بعض الاستثمارات الممتازة التي يمكنك أن تستثمر فيها بمبلغ 500 دولار أو أقل). إذا كان لديك عملك الخاص، سواء كان بدوام كامل أو جزئي، فإن استثمار أرباحك مرة أخرى في عملك يُعد من أذكى الأشياء التي يمكنك القيام بها.

هذا ما فعله بوفيت بالضبط عندما اشترى هو وصديقه لعبة “الكرة والدبابيس” ب ٢٥ دولار ووضعاها للاستثمار في داخل محل حلاقة قريب. وعندما كسبا المال، وبدلًا من إنفاقه، اشتروا ألعابًا إضافية. وخلال فترة وجيزة أصبح لديهم ثمان آلات في محلات حلاقة مختلفة. وعندما باعوا هذا المشروع استغل بافيت الأرباح في مشروع تجاري جديد. بعض الخبراء يوصي باستثمار بعض من الأرباح خارج مجال نشاطك التجاري حتى تتمكن من الاستفادة من هذه الأموال في حال واجهت تجارتك انكماشًا مؤقتًا أو فشلت كليًا. سواءً اخترت تنويع الاستثمارات الخاصة بك بهذه الطريقة أو استثمار الأرباح مرة أخرى في أعمالك التجارية فإن من المهم أن تستثمر بعضًا من أرباحك للمستقبل وليس مجرد الوقت الحاضر.

٣- قلل من الاقتراض قدر استطاعتك

يشير جوشوا ويلسون من شركة WorthPointe المختصة بإدارة الثروات، إلى أن الاقتراض هو عدو الاستثمار الأول وله عوائد سلبية. لذا إن أردت أن تصبح ثريًا، حاول أن تخفف ديونك الى أدنى حد ممكن. إن فكرة الحصول على رهن عقاري منخفض الفوائد، وذي معدل ثابت وبدفعات بإمكانك تحملها لتشتري منزلا قد تكون فكرة جيدة . (وللإيجار بعض الامتيازات أيضًا). إن أخذ قرض تجاري يمكن إدارته لبدء نشاط تجاري جديد وتشغيله قد تكون أيضًا فكرة جيدة. ولكن اقتراض مبلغ كبير حتى تتمكن من اقتناء سيارة فارهة، أو استعمال البطاقة الائتمانية لشراء وجبات الطعام وانفاقها على الإجازات ليست فكرةً جيدة على الإطلاق. كلما كانت ديونك أقل كانت حياتك أفضل.

٤- عش على الحد الأدنى من احتياجاتك

تعد هذه واحدة من أصعب النصائح في القائمة، فمن سيرغب بشراء سيارة مستعملة مضى عليها سنوات بينما بإمكانه شراء سيارة جديدة ؟ ومن يريد العيش في منزل صغير بإحدى الضواحي بينما يستطيع شراء شقة فاخرة في وسط المدينة؟ لكن هذه العادة بالتحديد هي أحد أكبر الأسرار لثروة بافيت الهائلة. فعلى خلاف الكثير من أصحاب المليارات الذين بنوا عدة قصور حول العالم، بافيت لايزال يعيش في البيت الذي اشتراه بسعر 31.500 دولار في عام ١٩٥٨. لست مجبرًا على تطبيق ذلك حرفيًا في حياتك، ولكن في كل مرة ترغب بشراء شيء ما أو الانخراط في التزام مالي جديد، اسأل نفسك: هل القرار الذي سأقبل عليه سيجعلني سعيدًا حقًا؟ أم أني سأرتقي بنمط حياتي فقط لأني أستطيع؟ أو أن الدافع خلف القرار بسبب أن هذا ما يتوقعه مني الآخرون؟

احرص على ممارسة التغييرات الصغيرة التي تساعدك في الادخار دون أن تؤثر على جودة حياتك، كأن تبقى في المنزل مثلًا لتناول البيتزا والمشروبات مع الأصدقاء بدلًا من تناول العشاء في الخارج. وبهذا ستوفر المال الذي يمكنك استثماره ليعود لك أرباحًا تستفيد منها. وستشعر براحة بال لأنك لن تقلق مجددًا حول الكيفية التي ستغطي فيها التزاماتك المالية، وهذا تحديدًا ما قام به بافيت.

مترجم

لديك مشروع؟

اطلب تغطية مجانية

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!