١٠ طرائق لتوسيع قاعدة عملائك وترويج مشروعك بذكاء

توسيع قاعدة العملاء من الأمور التي تشغل أصحاب العمل، ومهما كان حجم عملك يمكنك الاستفادة من بعض الطرق المجربة لزيادة المبيعات
5.0 (2)

إذا كنت مالكًا لمشروع تجاري صغير، فأنت تطّلع – على الأرجح – على العملاء الجدد بطريقةٍ منتظمة. في نهاية المطاف، فإن وجود تدفق غير منقطع من الأطراف المهتمة الذين يصبحون زبائن هو معيار المشروع الناجح. سواء أكنت تعمل في قطاع الخدمات أو البيع بالتجزئة أو غيرها، فهنالك طرائق مجرّبة وموثوقة لتوسيع قاعدة زبائنك والمحافظة عليها، أذكرها لك بالتفصيل أدناه.

١. اعرف جمهورك

المعرفة قوة، ومعرفة من تستهدفه في أعمالك التجارية سيجعلك أفضل من منافسيك بخطوة. قبل أن تبدأ في كسب عملاء جدد، اطرح على نفسك الأسئلة التالية؛ من هو زبوني المثالي؟ وما الذي يجعله مميزًا؟ وما الذي يمكن لمشروعي تقديمه لهم بحيث يجعل حياتهم أفضل وأكثر فاعلية؟ معرفة أجوبة هذه الأسئلة سيعطيك موطئ قدم لكسب زبائن جدد.

٢. كون شبكة علاقات

ابنِ صداقات في كل من المناسبات المهنية وغير المهنية ولا تكن خجولاً بشأن الترويج لأعمالك والانخراط مع أناس جدد. اذهب في مهام عمل وانضم إلى الغرف التجارية واحضر المعارض التجارية. اجعل بطاقات الأعمال (الكروت) خاصتك في متناولك دائمًا. أنت لا تعرف أبدًا من قد تلتقي به وإلى أين يمكن أن يصل بك هذا اللقاء.

٣. ابحث في مجالك

ما هي الأحداث الأخيرة الشائعة في قطاع عملك؟ من هم القادة والمحرِّكون في هذه الصناعة؟ ما هو الآتي في الأفق؟ ما الذي تغير في السنوات القليلة الفائتة؟ كل هذه الأسئلة وأكثر يجب أن تتم الإجابة عنها بسهولة من قِبَلك أو من قِبَل موظفيك لكي يُنظر إلى شركتك كقائدة في مجالها.

أنت واحد من مئات الكتاب المميزين الذين يشاركون في صناعة محتوى فريد بمشاركة تجاربهم وخبراتهم على موقع زد.المزيد عن سباق الخمسين مقالة

٤. انضم إلى مجموعات الصناعة

جمعيات الأعضاء في قطاعك المحدد في الأعمال التجارية هي المفتاح للتشبيك، بل إنها أيضًا تُبرز مهاراتك. وكذلك، كونك جزءًا من مجموعة صناعة يعطيك الفرصة غالبًا للحصول على تدريب أو تحسين نفسك أو اعتماد دورات تدريبية في قطاع عملك التجاري؛ مما سيعطيك الميزة التنافسية في السوق.

٥. اخرج من صندوقك

وسِّع نطاق شبكة معارفك واخرج من منطقة راحتك لكي تميّز نفسك أمام الزبائن المحتملين. إذا كان عملك التجاري هو البيع بالتجزئة في المقام الأول، ضع بعين الاعتبار تقديم شكل من أشكال الخدمات الاستشارة بين الفينة والأخرى. إذا كنت في العمل الاستشاري الفردي، امزجه مرةً واحدة وقم بإشراك مستشارٍ آخر ربما أو اثنين. المفتاح هو إظهار مرونتك وانفتاحك وتعاونك حتى يميل العملاء والزبائن المحتملون إلى شركتك.

٦. غرِّد ، وضَع الإعجابات

شبكات التواصل الاجتماعي وُجدت لتبقى. هذا هو الحال خاصةً في عالم الأعمال. إذا أردت توسيع دائرتك، ادخل الإنترنت وكن على درايةٍ بالطرق الحديثة لتوسيع آثار أعمالك التجارية بالإضافة إلى الانخراط والتفاعل مع زبائن جدد. “فيسبوك” و “تويتر” و “StumbleUpon” ومنصات التواصل الاجتماعي الأخرى يمكن الوصول إليها بسهولة وهي وسائل مؤكدة لرسم صورةٍ عن شركتك بالإضافة إلى توفير قنوات للتواصل للعملاء الجدد والمحتملين.

٧. قدّم الحوافز

الناس يحبون الأمور المجانية والخصومات، لذلك استعمل هذه الحقيقة لتحصل على عملاء جدد مهتمين بأعمالك. إذا كنت في قطاع الخدمات، قدِّم صفًا تعليميًا أو استشارة مجانية تمهيدية تسمح للناس بتجربة واختبار خدماتك سلفًا. وتكتيك آخر ذو صلة هو تقديم قسائم الخصومات وعروض على المنتجات وغيرها كطريقةٍ لجذب العملاء المحتملين كهدف نهائي وجعلهم ينتظر منتجاتك.

٨. استفد من الشراكات الحالية

ليس هنالك ما هو أفضل من التسويق الشفويّ (Word-of-mouth Marketing) حينما يكون لديك سفراء حاليون لشركتك. شركاؤك في الأعمال التجارية الذين قد يكون من بينهم الموردون، يمكن أن يصبحوا بعضًا من أفضل حلفائك عندما يتعلق الأمر بزيادة قاعدة عملائك. بالإضافة إلى البراعة الأكثر وضوحًا في طلب الإحالات، خذ بعين الاعتبار تقديم صفقة لزبائنك على أن تعطيهم منتجًا أو خدمات من كلا مشروعك التجاري ومشروع شريكك. هذه حيلة فعالة، إنها معادلة رابحة لجميع الأطراف، مع كسب كلا المشروعين التجاريين لعميلٍ جديد أو اثنين.

٩. اعرض خبرتك

هنالك عدد من الطرائق التي يمكنك من خلالها أن تُظهر نفسك أمام عملائك المحتملين لكي تثير اهتمامهم بشأن مشروعك أو خدمتك. قم بإنشاء مدونة تناقش المواضيع ذات الصلة بنطاق عملك. قم بتأليف كتاب إلكتروني واعرضه مجانًا من خلال موقع الويب الخاص بشركتك. شارك كمتحدث متميز في المؤتمرات والمراكز التعليمية والعروض التجارية التي تلمّ بمجال عملك وهكذا ستُبرز نفسك أمام الأشخاص الذين دخلوا حديثًا، ولديهم الاهتمام والاستعداد للتوقيع على منتجك أو خدمتك.

١٠. النمو العضوي والإحالات

أفضل العملاء والزبائن هم أولئك الذين تمت إحالتهم إليك من خلال عملاء حاليين. فكر في هذا الأمر؛ كل هذا “الحِمل الثقيل” قد أزيل عن كاهلك، حيث أن العميل الحالي قد ناقش على الأرجح الجوانب الإيجابية لشركتك. لقد “باع” اقتراح قيمتك إلى هذا الاحتمال الجديد وكل ما عليك فعله هو إتمام الصفقة. لا تخف من طلب الإحالات من العملاء السعيدين وحينما تجدهم ينتظرونك، لديك أكثر من نصف الطريق لكسب عميل جديد.

لديك مشروع؟

اطلب تغطية مجانية

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!