التسويق المقالي هو الحل لنشر موقعك

إن أكبر مشكلة تواجه أصحاب المواقع الجديدة هي الإحباط الذي يصيبهم في التسويق بسبب قلة الزوار في البداية و الظهور في محركات البحث
5.0 (2)

إن أكبر مشكلة تواجه أصحاب المواقع الجديدة هي الإحباط الذي ربما يصيبهم في التسويق بسبب قلة جلب الزوار في البداية، و صعوبة حجز مكان بين المواقع القديمة على الشبكة. يذهب البعض إلى شراء مساحات إعلانية في مواقع لها جمهور دائم، و هذا الحل مكلف جدًا و لا يحقق نتيجة معقولة مقابل هذه التكلفة. آخرون يلجؤون إلى طريقة أخرى و هي التبادل الإعلاني و لكن هذه الطريقة لا تكون مجدية دائما لأن المواقع و المدونات الكبيرة لا ترغب في التبادل مع مواقع ناشئة لا تحقق لهم الفائدة! لذلك فغالبية المواقع الجديدة تصبر و تستغرق وقتا طويلا ربما يمتد لسنة أو أكثر لتكوين قاعدة من الجمهور الدائم، و مع تأخر الجمهور تتأخر الفائدة الربحية من الموقع. فما هو الحل إذن؟ إنه التسويق المقالي.

لماذا التسويق المقالي؟

إعلان دائم

إن أكبر ميزة في التسويق المقالي هو أنه كل مقال تكتبه يكون موظفًا خاصا يعمل على نشر موقعك على مدى 24 ساعة بلا توقف، و ميزة هذا الموظف أنه لا يكل و لا يمل و من دون أي راتب. كل ما عليك فعله هو كتابة مقال يحوي معلومات مفيدة حول تخصص موقعك ثم نشر هذا المقال في دليل مقالات (موقع زد على سبيل المثال). لنفترض أن مدونتك متخصصة في التصوير, سيكون عليك كتابة مقال حول أحد مواضيع التصوير، على سبيل المثال (كيف تشتري كاميرا) ثم تنشر هذا المقال في دليل المقالات كما قلنا و في ذلك الموقع يسمح للكاتب بأن يضع رابطا لموقعه في نهاية المقال. هذا الرابط سيظل هناك إلى الأبد و يعمل على جلب زوار لموقعك.

انتشار مستمر

إن الإعلان العادي تنتهي فائدته بمجرد انتهاء المدة المحددة و لكن التسويق المقالي يضمن لصاحب الموقع انتشارا مستمرا لموقعه. إن من متطلبات التسويق المقالي الناجح هو نشر كمية كبيرة من المقالات على مواقع أدلة المقالات – مقال أسبوعيا مثلا- لأن النتيجة لا يمكن أن تتحقق من مقال واحد أو اثنين، و لكنها تكون مذهلة كلما تعددت المقالات لأن كل واحد منها سيكون مصدر زوار خاص. لنأخذ مثالا واقعيا، تخيل أن صياداً خرج للصيد بسنارة واحدة و اصطاد 15 سمكة في ساعة واحدة، كم سيصطاد من السمك لو خرج بعشرين سنارة أو شبكة صيد؟ الرقم سيتضاعف بلا شك.

محركات البحث هي ما يطمح أصحاب المواقع لكسب ثقتها و صداقتها و على رأس هذه المحركات قوقل. و كما هو معلوم أن من متطلبات هذه المحركات جودة المحتوى و كثرة الروابط (الباك لينك) و هذا يضمن ارتفاع في تقييم الموقع و بالتالي سيكون ضمن النتائج الأولى. هذا بالضبط ما يقدمه التسويق المقالي. إنك حينما تكتب مقالا حول تخصص موقعك فإن بالتأكيد ستنشئ محتوى جديداً، و حينما تنشره في دليل مقالات و تضع رابطك في نهاية المقال فأنت ستكسب (باك لينك) يؤدي إلى موقعك، ماذا لو كتبت عشرين مقالا، و كسبت عشرين رابطًا؟ حتما ستكون صديقا لقوقل!

لا داعي لأن أقول بأن التسويق المقالي غير مكلف بل مجاني،أقولها بصدق استغل الفرصة فقد حان وقت كسب الشهرة الانتشار و بالشهرة يأتي المال.. انطلق من زد!

للأسف :(

متصفحك غير مدعوم، من فضلك قم بالترقية لمتصفح أحدث!